اسم المستخدم: كلمة المرور: نسيت كلمة المرور



 

     
 
 
ابو اروي
التاريخ
2/4/2005 5:44:34 PM
  المحاماة فن رفيع      


بسم الله الرحمن الرحيم

ان المحاماة فن رفيع ومن ادركها فنا فقد ظفر ومن اتخذها صناعةفقدفشل ولو اصاب فيها مجدا ومالا وصيتا ذائغا
وهى ان كانت صناعة او مهنة كما يسميها العوام من اهلها والجاهلون من جمهرة الناس المتاثرون باخلاق
وسلوك بعض المحامين فهى لاتستحق ان يمارسها ذوكرامة او ذوعلم او ذو دين وخلق فانها ان كانت كذلك فقد
سارت بصاحبهاالى اعتناق الجريمة ومصاحبة الباطل وان ذلك نفسه لجريمةاما ان كانت فنا رفيعا فانها وسيلة لاسعاد
الخلق والى رفع مستوى المجتمع وتدعيم بناءة وتمكين قوائمة بل انها طريق من طرق نشر السلام فى هذا الكون 
عناصر الفن
ان فن المحاماة ككل فن يستلزم موهبة خاصة فليس كل عازف فنان  ولذلك فقد امكن اى شخص ان يكون محاميا
ولكن ليس كل محام فنانا  الاديب العالمى الدانمركى هانس كريستيان اندرسون فان المصادفة المحض ابرزت
مواهبه
الاستعدادهو الاعداد والصقل
الاعدادفلا تكفى الموهبة فانها من غير اعداد ومن غير علم تظل دفينة فالعلم هو الذى يبرز المواهب ويخرجها من ظلمات الاعماق الى مشارف
من ظلمات الاعماق الى مشارف النور
الصقل هو المران والخبرة فالجوهرة النفيسة هى حجرغير واضح المعلم حتى تتعهدهايد صانع حاذق فيحيلهاجوهرة
تشع نوراوتتلالا على صدور الغوانى
فالمحاماة فن رفيع
اننالاننكر لشيوخ المهنة دورهم الريادى البارز ولا ننكر ايضا مايلاقونة من مشاق وتعب وعقوق يقابله
ان المحاماة كرمية ومنصفة تعطى بقدر ماتاخذ من الموهبة والجهد ويقابهاالصدق والامانة وتمنح متعاطيها
سرورا وعزة تنسيه كل التضحيات

 مشاكل المجتمع كلها تنصب من المتاجر والبيوت والطرقات والحقول الى مكاتب المحامين قبل ان تنصب
الى دور المحاكم ثم تعيش فى هذة المكاتب الى ان تنتهى ان كتب لهانهاية لذلك فان دور المحامى من اعظم المؤثرات فى هذا المجتمع او شقاءة

من اجل ذلك كله لابد للمحامين ان يرتدو الروب الاسود فى الشوارع  حتى يعرف المجتمع كيف اساء الينا
وحتى يعرف الناس كم يعانى المحامى حتى يصل بهم الى حقوقهم
من اجل ذلك
لابد من تدريس مادة المحاماة فن رفيع فى معهد الدراسات القضائية
على وكلاء النيابة الجدد وكذلك اقامت دورات تدرابية لرؤساء النيابات عن المحامى ماله وما عليه
وكيفيت معاملة المحامى بالاحترام الواجب لانه شريك اساسى فى تحقيق العدل من هنا تزوب الخلافات
بين الفرقين فالقضاء الواقف والقضاء الجالس ليست هذة كلمات جوفاء بل انها الحقيقة التىلاتقبل
الجدال فعندما تحدث خلافات بين المحامين والقضاء يتم احتواء الازمة ولكن يبقه فى النفس شى
اما رجال الشرطة بالرغم مما حققة الوزير الفاضل حبيب العدلى فاننا امامنا الكثير
حتى نستطيع ان نحقق اعمالنا على اكمل وجه فى مراكز الشرطة كما يجب ان يكون لنا غرف محامين
فى مراكز الشرطة
اعزائى ما زال الدرب امامنا طويل
 
واخيرا اقول  : (لاقيمه للحق ولا للعدل بين امم اختلفت قواها )      ابوالوفا رسلان


  عماد سعيد     عدد المشاركات   >>  34              التاريخ   >>  5/2/2005



عفوا سيدى الفاضل ... ما هو هذا الذى حققه الوزير الفاضل السيد حبيب العدلى والذى اشرت له فى موضوعك ؟

اذا كان هناك شىء حققه السيد الوزير كما نعته بالفاضل ليتك تدلنا عليه . واذا كان ما حققه الوزير له علاقة بموضوعك أى له علاقة بالمحاماة والمحامين فدلنا عليه ولك الأجر والثواب .


عماد سعيد المحامى


  mosman51    عدد المشاركات   >>  123              التاريخ   >>  5/2/2005



الأهم من أعمال وزير الداخلية هي أعمال المهنيين كالمحامين وغيرهم؛ فالوزير موظف والقاضي موظف والقانون يحكم الجميع؛ والله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم؛ ولابد أن نتغير من الأساس ويكون المحامي بالمواصفات المذكورة؛ وأعجبني كثيرا وصفه بالفنان؛ وأوافق جدا أنه كل من يتقن عمله ويرضي ربه سينفع نفسه ومجتمعه؛ وأتخيل كم يكن حجم التغيير في حياتنا لو عشق كل منا عمله كفنان يحب عمله ويبدع فيه ويتحرى العدل والحق والإنصاف؛ ولا يدافع عن قضية قد يكسبها في الدنيا ويؤخذ منها في الآخرة؛ وقد يسبب إنزال الظلم من أحد أو خداع المحكمة لتبرئة مجرم أو مفسد؛ فدور المحامي أن يدافع عن الأبرياء وليس عن اللصوص والمجرمين؛ هناك بالطبع من يتبنى قضاياهم ويدافع عنهم؛ ولكنه أبدا ينسى واجبه كما ينسى شرف المهنة وأصولها؛ وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون... - فماذا يبقى لو كان هذا هو شعورنا جميعا؟؟؟ أحسب أننا سنصبح فنانين ولتغيرت أحوالنا جميعا؛؛


مدحت عثمان mosman51@hotmail.com 


  المصرى    عدد المشاركات   >>  73              التاريخ   >>  7/2/2005



صحيح سؤال منطقى ... ما هو الذى حققه وزير الداخلية حبيب العدلى من وجهة نظر الاستاذ الزميل كاتب الموضوع ؟؟

محمد أحمد كمال المحامى


  احمد سويد    عدد المشاركات   >>  249              التاريخ   >>  7/2/2005



بسم الله الرحمن الرحيم

الزميل الفاضل

كل الاحترام والتقدير لاعتزازك بالرسالة العظيمة التى تحملها  وندعوا الله ان يثبتك وايانا على ما فية الخير ونصرة الحق مهما كان

اخى الكريم ان الاحترام الذى تطلبة من الجميع وبالاخص رجال الشرطة والنيابة لم ولن يتحقق حتى يحترم المحامى ذاتة ومهنتة فلا يخفى عليك وانت رجل قدير وذو خبرة فى المهنة من كم المهازل التى يحققها المحامين يوم بعد يوم فى مكاتب سكرتيرى الجلسات ومحضرى التنفيذ من تقديم تنازلات الواحدة تلو الاخرى من اجل بعض الاسراع فى الاجراءات بالاضافة الى عدم الاحترام النابع عن السلوك الوضيع الذى يصدر عن البعض منا

اخى العزيز قبل ان نطالب الغير بحقوقنا فالاولى ان نطالب بها انفسنا

كيف اكون محامى لمجرد دفعى لبعض الجنيهات للنقابة مع صورية باقى الاجراءات حتى حلف اليمين اعتقد انة فقد مصداقيتة بالنسبة للكثير

اين الدور التربوى للنقابة...... نعم دور النقابة فى التأهيل واالاعداد

يجب اولا تدريس قانون المحاماة لطلاب كليات الحقوق لانة ليس اقل شأنا وان يكون معهد المحاماةاجبارىلراغبين فى ممارسة المهنة حتى لا تكون المحاماة الطريق الوحيد اما كل عاطل  لان يدارى بطالتة فى عضويتها

يجب ايضا التمسك بأناقة المظهر التى قد داس عليها الكثير بالاضافة الى فرض عقوبات على المحامى  الذى يقلل من شأن المهنة رادعة الى حد الشطب من العضوية

يجب عقد المؤتمرات والمسابقات فى القانون بالنقابة على الدوام والجدية حتى نخلق حلقة وصل وتفاعل بين النقابة والاعضاء حتى لا يكون الوضع كما نرى اليوم بتوجة المحامى للنقابة مرة واحدة فى السنة بالكاد لتجديد العضوية

والكثير والكثير والكثير ثم بعد ذلك نطالبهم ونحن واثقين من انفسنا بحقوقنا ويكون قولى انا محامى مثار فخر وكبرياء

احمد سويد

محام ومستشار قانونى

0127063712


أنت صديقي .  ولكن الحق أولى منك بالصداقة

ارسطو . . الأخلاق

 


 
 

 

الانتقال السريع           

 

  الموجودون الآن ...
  عدد الزوار 884 / عدد الاعضاء 55